Select your language close

رضيعة كويتية تمضي نحو استعادة بصرها من مرض نادر بعد تلقيها العلاج في مستشفى لندني

Mr Wong in ward
Mr Wong

تشعر أم تاليا الكويتية بحالة من السرور العميق والارتياح العميق بعد أن أصبحت ابنتها الطفلة الرضيعة تاليا تحت إشراف الأطباء في مستشفى جريت أورموند ستريت للأطفال في لندن لعلاجها من حالة غير طبيعية نادرة في عينها تدعى: ثلامة العصب البصري الخلقية.

وتعني الثلامة في العين، وجود ثقب في جزء من عين الطفل يعود إلى عدم تطور العين بطريقة سليمة في حياته الجنينية قبل الولادة. وهذه حالة نادرة تحدث بنسبة طفل من 10 ألاف طفل مولود. وفي حالة تانيا، أدت الثلامة الخلقية في عصبها البصري إلى انفصال شبكية عينها ما قد يسبب لها العمى.

وسردت أم تاليا فقالت «ولدت تاليا قبل أوانها ولاحظت أن عينها لم تكن طبيعية منذ ولادتها، وكان ذلك صعبًا جدًا علي وعلى والدها، ولم نكن نعلم ماذا يجب أن نفعل حيال ذلك إلى أن نصحنا طبيبنا في الكويت بالتوجه إلى مستشفى جريت أورموند ستريت، وأحالنا إلى مراجعة طبيب جراحة الشبكية تشين وونج. كنت في البداية قلقة جدًا من هذه المسألة فالثلامة في العين حالة نادرة ولا بد أن يتولى معالجتها طبيب ذو خبرة عميقة في معالجة هذا النوع من الحالات النادرة لدى الأطفال. لكن حين قابلنا الدكتور وونج وجدنا لديه كل العون والمعلومات اللازمة التي جعلتنا نعرف بالضبط ما الطريق التي يجب أن نتبعه. إنه طبيب رائع بحق ويعلم تمامًا ما العلاج الأفضل لتاليا وأنا أثق به تمامًا.»

وقال الدكتور تشين وونغ رئيس قسم جراحة انفصال الشبكية لدى الأطفال الخدج في مستشفى جريت أورموند ستريت في لندن متحدثًا عن حالة تاليا وعلاجها «تمتد خبرتي لأعوام طويلة في علاج حالات انفصال الشبكية المعقدة الشبيهة بحالة تاليا، وأعلم أن بعض الحالات قد تتحسن وحدها دون الحاجة إلى الجراحة، ولهذا أجريت تقييمًا شاملًا وتصويرًا للشبكية تحت تأثير التخدير العام لتاليا وقررت أن أنتظر وأمتنع عن إجراء الجراحة، وبعد ستة أسابيع كررت فحصها تحت التخدير، وكما توقعت وجدت تحسنًا ملحوظًا في انفصال الشبكية. واكتشفت أيضًا من خلال الفحوص الدقيقة التي أجريتها أن عينها الأخرى معرضة لخطر حدوث انفصال الشبكية، فعالجتها بنجاح باستخدام الليزر.»

ما زالت الطفلة تاليا تخضع للمتابعة في مستشفى جريت أورموند ستريت في لندن إلا أن مستقبلها تغير وأصبح واعدًا منذ بدء تلقيها الرعاية الطبية في المستشفى، وتأمل أمها أن تتمكن من استعادة رؤيتها إلى مستوى يمكنها من العيش حياة طبيعية مستقبلًا.

وقال الدكتور تشين ونج متفائلًا بتحسن حالة تانيا «لدي أمل كبير في أن تستقر حالة تاليا وسأستمر في متابعتها عن كثب، إنها طفلة مرحة تساندها عائلة رائعة، وأنا أبذل كل جهد ممكن مع والديها كي تحصل على أفضل علاج متوفر في كل مرحلة من مراحل علاجي لها.»